• تيزنيت ... نجاح الورش الملكي المفتوح للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية

تيزنيت ... نجاح الورش الملكي المفتوح للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية

2019-01-09 09:53:40

اضحت المبادرة  الةطنية للتنمية البشرية في إقليم تيزنيت فاعلا أساسيا في مجال التنمية البشرية ، وذلك من خلال إرساء منظومة للتتبع و التقييم قائمة على الافتحاص المالي ، وعلى المقاربة التشاركية ، حيث انخرط في هذا الورش التنموي حوالي 500 جمعية وتعاونية وشركة أشخاص بصفتهم شركاء للمبادرة الوطنية على المستوى الإقليمي ، إلى جانب انخراط أكثر من 60 جمعية في أجهزة الحكامة على المستوى الإقليمي والترابي.
  وعلاوة عن ذلك ، فقد مكنت هذه الفاعلية المتجددة من تحفيز مختلف الشركاء على الانخراط الإيجابي والفعال في إنجاح الورش الملك ي المفتوح للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، حيث بلغت نسبة مساهمتهم في تمويل مختلف المشاريع 98 مليون درهم ، أي ما يوازي 30 في المائة من الاستثمارات الاجمالية المرصودة لمجموع مشاريع المبادرة.
  وقد شكل موضوع الوقوف على أهم المؤشرات المتعلقة بالجانب المالي لسنة 2018 ، ووضعية انجاز المشاريع المدرجة ضمن مختلف برامج المبادرة الوطنية للتنمية البشرية محور اجتماع عقدته اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لإقليم تيزنيت في آخر يوم من سنة 2018.
  كما شكل هذا الاجتماع ، الذي ترأسه  حسن خليل ، عامل إقليم تيزنيت رئيس اللجنة الإقليمية للمبادرة ، وحضره على الخصوص رئيس المجلس الإقليمي ، وممثلو السلطات المحلية ، ورؤساء المجالس الترابية ، وممثلون عن المصالح الخارجية وفرق التنشيط الجماعي وغيرهم ، مناسبة تم خلالها تقديم الخطوط العريضة للمرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للفترة ما بين 2019 و2023 .
  وأكد  حسن خليل في كلمة له بالمناسبة ، أن المرحلة الأولى والثانية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية مكنتا من ترسيخ هذه المبادرة كفاعل أساسي في مجال التنمية البشرية بفضل مكوناتها الجوهرية ، إذ تم من خلال منهجيتها ، المبنية على الاستهداف الفئوي والجغرافي ومقاربة الشراكة والتشارك ، وفي إطار حكامة ترابية متوازنة ومنظومة للتتبع والافتحاص المالي ، تحقيق مشاريع وعمليات لها وقع إيجابي على تحسين الإطار المعيشي للسكان المستهدفين وإدماج الفئة الفقيرة والمهمشة في النسيج الاقتصادي المحلي والوطني.
 


صاحب المقال : Htari 24

المرجع : Htari 24
إظافة تعليق