• التأكيد بواشنطن  عن تعزيز قوة المغرب بافريقيا بفضل جلالة الملك

التأكيد بواشنطن عن تعزيز قوة المغرب بافريقيا بفضل جلالة الملك

2017-11-14 10:27:56

تم  الاثنين بواشنطن تسليط الضوء على المزايا التي يوفرها مناخ الأعمال في المغرب للاستثمار الأجنبي وذلك خلال الدورة الخامسة  للمنتدى الاقتصادي " عبر الأطلسي" لجامعة جون هوبكنز المرموقة.
وفي هذا الصدد، أكدت
أسماء المخنتر، مديرة الدراسات بوزارة الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقميأن المغرب، بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، عازم على تعزيز مكانته بوصفه فاعلا أساسيا في تنمية أفريقيا، وهو ما تجسده الزيارات العديدة التي قام بهجلالة الملك  إلى مختلف بلدان القارة، والانضمام الوشيك إلى المجموعة الاقتصادية لدول غرب أفريقيا.
وأبرزت السيدة المخنتر أن المغرب يعد ثاني أكبر مستثمر بالقارة الافريقية بحجم استثمارات بلغ 2,3 مليار دولار.
وقدمت أسماء المخنتر، معرضا في المحور المتعلق ب " مناخ ممارسة الاعمال بالمغرب العربي"، تطرقت فيه الى المقومات التي تعزز جاذبية المغرب للمستثمرين الأجانب.
وأبرزت السيدة المخنتر أمام حضور متعدد المشارب ضم ساسة واقتصاديين وأكاديميين من الولايات المتحدة والمنطقة المتوسطية، موقع المغرب كملتقى جيو استراتيجي مميز بين إفريقيا وأوربا والعالم العربي، مشيرة الى أهمية الإصلاحات الاقتصادية والهيكلية التي قامت بها المملكة سنوات الثمانينات والتي مكنت من تعزيز التوازنات الماكرو اقتصادية للبلد.
وبعدما استعرضت مختلف المؤهلات التي تجعل من المغرب وجهة واعدة للاستثمار، أكدت السيدة الوافي أن المملكة تتمتع باستقرار سياسي قوامه دينامية متواصلة للانفتاح والدمقرطة، مستدلة في هذا الصدد بتصنيف مكتب الاستشارات البريطاني "ماترول ريسكس" للمغرب في خانة البلدان القلائل على مستوى العالم "المنخفضة المخاطر ".


صاحب المقال : Htari 24

المرجع : Htari 24
إظافة تعليق