• الأمن الإيفواري يعتدي على ابنة المدرب رونار

الأمن الإيفواري يعتدي على ابنة المدرب رونار

2017-11-14 11:36:24

أفادت مصادر مطلعة، أن نجلة الناخب الوطني، “هيرفي رونار”، تعرضت لاعتداء جسدي على يد الأمن الإيفواري، عقب نهاية المباراة الحاسمة التي جمعت المنتخب الوطني بنظيره الإيفواري، السبت الماضي.
وأوضحت ذات المصادر، أنه مباشرة بعد نهاية المباراة منعت المصالح الأمنية طبيب المنتخب الوطني، من الالتحاق بمستودع الملابس، موجهين له عدة ضربات ألقي بسببها على الأرض، ليتمكن فيما بعد من الدخول.
وأضافت المصادر ، أن الأمن الإيفواري انهال أيضا بالضرب بالعصي والهراوات على ابنة مدرب الفريق الوطني، “كانديد رونار”، بالرغم من إفصاحها عن هويتها، مشيرا إلى أن الاعتداء الذي تعرضت له يعدا انتقاما مباشرا من والدها.
وشهدت أبيدجان اعتداء شنيعا على الجمهور المغربي، الذي تكبد عناء التنقل لمساندة أسود الأطلس، إذ قامت القوات الأمنية الإيفوارية برشقهم بعبوات مسيلةى للدموع قبل بداية المباراة


صاحب المقال : Htari 24

المرجع : Htari 24
إظافة تعليق