• الخليفة العام للطريقة المريدية  ينزه جهود جلالة الملك لخدمة إفريقيا

الخليفة العام للطريقة المريدية ينزه جهود جلالة الملك لخدمة إفريقيا

2018-10-30 13:28:48

  شارك وفد مغربي مهم يقوده  عبد اللطيف بكدوري أشقري، ممثل مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة،  الاثنين بمدينة توبا السنغالية (وسط)، في الاحتفالات الرسمية للتجمع الديني الكبير (مغال) الذي يخلد الذكرى ال124 لنفي الشيخ أحمدو بمبا امباكي، مؤسس الطريقة المريدية.
وبهذه المناسبة، خص الخليفة العام للطريقة المريدية، الشيخ منتقى بصيرو امباكي، أعضاء الوفد المغربي المشارك في هذه الاحتفالات، باستقبال نوه خلاله بالمواقف الشجاعة للمغرب تجاه إفريقيا، مبرزا "الجهود المباركة" التي يبذلها أمير المؤمنين، جلالة الملك محمد السادس، لخدمة لإفريقيا عامة، وتوطيد أواصر التعاون بين المغرب والسنغال والطريقة المريدية على الخصوص، داعيا الله تعالى أن يكلل عيا الله تعالى أن يكلل مختلف مبادرات جلالته بالنجاح.


من جهته، قال  بكدوري أشقري إن (مغال) توبا أصبح بمثابة "مناسبة وطنية في السنغال، باعتبار الحضور الوازن الذي يشهده على المستوى الرسمي والشعبي"، معتبرا أنه من "الطبيعي أن تكون المملكة ممثلة في هذا الحدث الديني نظرا لما هو قائم من العلاقات التاريخية بين المغرب والسنغال عامة، والطرق الصوفية الحاضرة فيه خاصة".


وأبرز  بكدوري أشقري في هذا الصدد "العلاقات الودية والوثيقة " التي تربط الطريقة المريدية بالسنغال بالمملكة المغربية، مشيرا إلى أن الخليفة العام للطريقة، الشيخ منتقى بصيرو امباكي، "يكن كل الاحترام والتقدير لمولانا أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس، وهو ما عبر عنه في مناسبات عديدة".


كما أشار إلى "التعاون الوثيق" القائم بين الطريقة المريدية والمغرب، ولاسيما على مستوى تكوين الأئمة في معهد محمد السادس لتكوين الأئمة المرشدين والمرشدات، وحضور الطريقة على مستوى مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة، وكذا إيفاد الطلبة للاستفادة من التكوين في مجال التعليم العتيق بالمغرب.





صاحب المقال : Htari 24

المرجع : Htari 24
إظافة تعليق