• منح طفل موعدا في نهاية 2019 بالدارالبيضاء: المستشفى يوضح

منح طفل موعدا في نهاية 2019 بالدارالبيضاء: المستشفى يوضح

2018-04-21 17:22:47

أكدت إدارة مستشفى الأم والطفل بالدار البيضاء أن الطفل (ع.ك) يعاني شللا دماغيا منذ الولادة وأن التشخيص بالرنين المغناطيسي لا يقتضي استعجالا. وأوضح بلاغ لوزارة الصحة، اليوم السبت، على إثر ما تداولته بعض المواقع الإلكترونية حول منح طفل موعدا لإجراء فحص بواسطة الرنين المغناطيسي في 02 أكتوبر 2019، أن الطفل (ع. ك)، البالغ من العمر أربع سنوات، والحامل لبطاقة الراميد، ولج مصلحة التشخيص بالمستشفى الإقليمي مولاي الحسن بالنواصر، يوم 18 أبريل الجاري، حيث فحصه طبيب الأطفال الذي شخص حالته المرضية بشلل نصفي جزئي ناتج عن عسر في الولادة. وأضاف البلاغ أن الطبيب المختص ارتأى أن يرسله إلى مستشفى الأم والطفل عبد الرحيم الهاروشي التابع للمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء لاستكمال الفحوصات والتتبع.
ومن جهتها، أكدت إدارة مستشفى الأم والطفل عبد الرحيم الهاروشي أنه تم توجيه طلب من طرف المستشفى التابع لمندوبية النواصر من أجل تشخيص حالة الطفل (ع.ك) بواسطة التصوير بالرنين المغناطيسي، مضيفة أنه حسب المعلومات السريرية المتضمنة في ورقة التوجيه، فإن الطفل البالغ من العمر أربع سنوات، يعاني شللا دماغيا حركيا منذ الولادة.


صاحب المقال : Htari 24

المرجع : Htari 24
إظافة تعليق