• الشغب يضرب من جديد في لقاء الرجاء والحسنية

الشغب يضرب من جديد في لقاء الرجاء والحسنية

2018-03-10 10:38:50

أقدمت مجموعة من الجماهير المحسوبة على فريق الرجاء البيضاوي، والتي حلت في الساعات الأولى من صباح أمس بمدينة أكادير، لمساندة النسور الخضر على أعمال شغب وعنف ، بعد تكسيرها لمجموعة من السيارات المركونة على جنبات الطريق بالقرب من المحطة الطرقية المسيرة.
ووفق مصادر محلية، فقد إندلعت مواجهات بين مجموعة من الشبان الأكاديريين مع عشرات الجماهير القادمة من الدار البيضاء، حيث تصادف حلول مشجعي الرجاء بالمحطة الطرقية لأكادير مع تواجد مجموعة من الشبان والمراهقين بالقرب من المحطة، وقاموا على إستفزاز الجماهير الرجاوية بتوجيههم لمجموعة من الرسائل، التي تدخل ضمن ماهو متعارف عليه داخل منظومة "الإلتراس"، الأمر الذي الذي أثار حفيظة البيضاويين ولم يتقبلوه، لتتحاول الأمور لمنحى تصاعدي، وتبادل للسب والشتم قبل أن يندلع شجار بين الطرفين، إستعان فيه الجمهور الرجاوي بالحجارة، ما تسبب في حالة من الهلع والذعر في صفوف قاطني الإقامات والمجمعات السكنية المحاذية للمحطة الطرقية المسيرة، تلتها عملية تخريب وتكسير واسعة لزجاج عدد من السيارات المركونة بالمكان.
هذا وإستنكر عدد من المواطنين هذه الأعمال التخريبية، والتي وصفوها بالهمجية، وطلبوا من السلطات الأمنية بفتح تحقيق فيها، وتوقيف المتسببين فيها لما خلفته من خسائر مادية جسيمة، وأكدوا على أن مثل هذه التصرفات تسيء كثيرا للرياضة الوطنية ولفريق الرجاء البيضاوي، بإعتباره مدرسة كروية كبيرة، ولم يخفوا تخوفهم الشديد من عودة المواجهات، وتكرار سيناريو "أحداث مراكش" في الساعات القليلة القادمة خاصة بعد نهاية المقابلة.
يشار إلى أن فريق حسنية أكادير سيواجه يومه السبت فريق الرجاء البيضاوي، في مقابلة حارقة بملعب أدرار، إبتداءا من الساعة الثالثة زوالا برسم الجولة 20 من البطولة الوطنية الإحترافية.


صاحب المقال : Htari 24

المرجع : Htari 24
إظافة تعليق